فوائد الأعشاب

هل يوجد علاج لالتهاب المعدة بالأعشاب؟ وما رأي العلم؟

هل يوجد علاج لالتهاب المعدة بالأعشاب؟ وما رأي العلم؟

التهاب المعدة Gastritis هو مصطلحٌ طبيّ يدل على التهاب الغشاء المُبطن للمعدة، ويحدث عادةً بسب الاستهلاك المزمن لبعض مسكنات الألم أو الإصابة بجرثومة المعدة الحلزونية، ومن أهم ما يميزيه الشعور بالامتلاء في الجزء العلوي من البطن بعد الوجبات، والغثيان، والإقياء، وعسر الهضم، لكن قد لا يتسبب في ظهور أعراض، فهل يمكن علاج التهاب المعدة بالأعشاب؟

الشاي الأخضر

هل يعد الشاي الأخضر آمنًا لعلاج التهاب المعدة؟ يصنع الشاي الأخضر أو الشاي الياباني من نبات كاميليا سينينسيس Camellia sinensis، وعادةً يتم استعمال الأوراق المجففة و براعم أوراق الكاميليا، ويحتوي الشاي الأخضر على مركباتٍ فعالة كالكاتيشين، ويبيكاتشين والبوليفينول،ونظرًا لاستعمال للشاي الأخضر في علاج اضطرابات الجهاز الهضمي بشكلٍ شائع، أجريت دراسة عام 2016 في كوريا لمعرفة مدى صحة فعاليته في التخفيف التهاب المعدة، وكانت التفاصيل كالآتي:

  • بحثت الدراسة في قدرة مستخلص الشاي الأخضر والشيح في علاج التهاب المعدة المزمن المرتبط بجرثومة المعدة.
  • أجريت الدراسة على الفئران المصابة بجرثومة المعدة، وتم تقسيمهم إلى مجموعتين أعطيت الأولى منها مستخلص الشاي الأخضر مع الشيح، أمّا الأخرى فكانت المجموعة الضابطة.
  • تمت مراقبة الفئران لمدة 36 أسبوعًا، وتمت ملاحظة التطورات وتقييمها في المعدة في الأسبوعين الـ 24 و36، وتم إجراء تحليلات لخلايا المعدة في المختبر.
  • لوحظ في نهاية الأسبوع 36 ظهور بعض التقرحات وكان غشاء المعدة رقيقًا لدى المجموعة الضابطة، في حين لم تظهر أي تقرحاتٍ في المجموعة التي أعطيت المستخلص.
  • خلصت الدراسة إلى “أن استهلاك الشاي الأخضر على المدى الطويل قد يكون فعالًا في حالة التهاب المعدة المزمن المرتبط جرثومة المعدة الحلزونية”.

ما خطورة استخدام الشاي الأخضر بشكلٍ مزمن؟ قد يسبب الشاي الأخضر ظهور عدّة آثار جانبية عند استهلاكه لفترة طويلة وبشكل غير مضبوط، بسبب تركيز الكافيين العالي فيه، ويذكر من أهم هذه الآثار:

  • الصداع.
  • العصبية.
  • الأرق.
  • الغثيان والإقياء.
  • اضطراب في ضربات القلب.
  •  الإسهال.
  • الدوار.
  • طنين الأذن.

لا تتوفر أي دراساتٍ سريرية تدعم استعمال الشاي كعلاجٍ لالتهاب المعدة، ومع ذلك يعدّ الشاي الأخضر آمنًا لمعظم البالغين عند تناول حوالي 8 أكواب في اليوم.

الزنجبيل

هل يعالج الزنجبيل عسر الهضم؟ يرجع موطن الزنجبيل Ginger، والذي يعرف باسم Zingiber officinale، إلى البلاد الدافئة في آسيا كالصين، واليابان والهند، لكن يزرع في الشرق الأوسط، ويتم استعمال جذور عادةً، كما يحتوي على الجينجيرول والشوغول التي تعطي الزنجبيل خصائصه العلاجيّة، ولمعرفة تأثير الزنجبيل على الجهاز الهضمي وعلاج أعراض التهاب المعدة، أجريت مراجعة منهجية عام 2018 في كلية التغذية وتكنولوجيا الغذاء، جامعة شهيد بهشتي للعلوم الطبية في طهران إيران، حيث لخصت الدراسات الحديثة كالآتي:

  • أجريت دراسة سريرية للبحث في تأثير الزنجبيل على حركة الأمعاء بجرعة 100 ملغم من الزنجبيل وبيّنت الدراسة زيادةً في حركة المعدة والأمعاء مقارنة مع الدواء الوهمي.
  • بحثت دراسة عشوائية لمدة 4 أسابيع تأثير الزنجبيل على عسر الهضم، حيث تم استعماله قبل الغداء والعشاء، وبلّغ مرضى عسر الهضم عن شعورهم بالرضا والراحة بعد استعماله.
  • في دراسة بحثت تأثيره على سرعة إفراغ المعدة، شارك فيها 11 متطوعًا، واستعمل حجم المعدة كدليلٍ على إفراغ المعدة، وتم قياسه بالموجات فوق الصوتية قبل الطعام وبعده، لوحظ أنّ المعدة كانت أصغر بفارق 24% مقارنةً مع الدواء الوهمي.
  • لوحظ في دراسة أنّ إضافة 250 ملغم كل 6 ساعات عن طريق الفم له تأثير مضاد للإقياء والغثيان.
  • خلصت المراجعة إلى أنّ “الزنجبيل قد يمثّل خيارًا فعالًا يُسهم في التخفيف من اضطرابات الجهاز الهضمي كالتهاب المعدة وتخفيف أعراضها”.

هل للزنجبيل آثار جانبية إذا استعمل بشكل يومي؟ قد يسبب الاستهلاك المزمن للزنجبيل وبشكلٍ مفرط بعض الآثار الجانبية، ويُذكر من أهمها:

  • حرقة في المعدة.
  • الإسهال.
  • قد يسبب زيادة في النزيف أثناء فترة الحيض.

صنفت إدارة الغذاء والدواء الأمريكية الزنجبيل أنه “آمن بشكل عام”، ويمكن استعماله لعلاج التهاب المعدة لكن تحت الإشراف الطبي.

البابونج

ما تأثير البابونج على التهاب المعدة؟ يزرع البابونج chamomoile أو Matricaria chamomilla بشكل رئيس في إيران، ويتم استعمال الأزهار عادةً لاستخراج المواد الفعالة، ومن أهمها الكامازولين، وللبحث في تأثيره على الجهاز الهضمي، أجريت مراجعة منهجية عام 2016 في إيران، وكانت تفاصيلها كالآتي:

  • جمعت البيانات من دراسات نشرت في قواعد بيانات PubMed و Medline و Web of Science و IranMedex.
  • في دراسة لبحث تأثير البابونج على اضطرابات الجهاز الهضمي، إلى جانب مع مجموعة من النباتات، وركزت الدراسة على علاج الإسهال، الذي يعد من أهم أعراض اضطرابات الجهاز الهضمي بشكلٍ عام.
  • لوحظ أنّ للبابونج خصائص واعد قد تسهم في التخلص من الإسهال الحاد، ويُعتقد أنّ ذلك بسبب المركبات الكيميائية الفعالة فيه مثل الفلافونويد والتربينويدات.

ما هي الأعراض الجانبية المصاحبة لاستخدام البابونج؟ لا يسبب البابونج آثارًا جانبية خطيرة عند استهلاكه بالكميات المسموحة، ولكن الإفراط في استعماله بشكل غير مضبوط ودون الرجوع إلى الطبيب قد يسبب ظهور أعراض جانبية، كالآتي:

  • حساسية، وخاصةً الأشخاص ممن يعانون الحساسية من أزهار الأقحوان.
  • الغثيان.
  • الإقياء.

لم تجر أيّ دراساتٍ سريرية بحثت تأثير البابونج على التهاب المعدة بشكلٍ مباشر.

القرفة

هل القرفة سامّة؟ تحضّر القرفة أو قرفة كاسيا، المعروفة بالاسم العلمي Cinnamomum verum، من اللحاء الداخلي المجفف لشجرة دائمة الخضار في مناطق جنوب شرق آسيا، وفي مصر عام 2017، أجريت دراسة تبحث تأثير الزيت العطري للقرفة في علاج التهاب المعدة المحفز بالإيثانول لدى الفئران، وكانت التفاصيل كالآتي:

  • تم تحضير الزيت العطري للقرفة في جرعات مختلفة ( 250- 500 -1000 ملغم/كغم)، وتم تقييم علامات الإجهاد التأكسدي لسائل الإيثانول، بعد حوالي ساعة من إعطائه للفئران.
  • تم الكشف عن حوالي 25 مركب في زيت القرفة، قد يكون لها تأثير علاجي كيوكاليبتول وسابينين.
  • بعد 4 ساعات من إعطاء مستخلص زيت القرفة لوحظ انخفاض الإجهاد التأكسدي الناتج عن الإيثانول.
  • وخلصت الدراسة إلى أن “زيت القرفة له تأثير مضادٌّ للالتهابات قد يقي من الإصابة بالتهاب المعدة”.

لا تتسبب القرفة عادةً أي آثار جانبية،و لكن استعمالها بشكلٍ مزمنٍ وغير مدروس قد يسبب ظهور بعض الأضرار، ويذكر من أهمّ الآثار الجانبية التي قد تسببها القرفة:

  • تهيج في الفم والشفتين وقد تؤدي إلى التقرحات
  • التسمم جراء تناول كميات كبيرة وخاصة لدى مرضى الكبد.
  • انخفاض في نسبة السكر في الدم.

تعد القرفة آمنة عند استهلاكها بالكميات الموصى بها ولمدةٍ تصل 4 شهور.

محاذير استخدام الأعشاب لعلاج التهاب المعدة

إنّ استخدام الأعشاب لعلاج الأمراض المختلفة يجب أن يتم باستشارة الطبيب المختص؛ لأن الأعشاب العلاجية تحتاج إلى المزيد من الدراسات على البشر لإثبات فعاليتها العلاجية بشكلٍ دقيق، وليتم تحديد الجرعة الفعالة لكل مرض، والتي تعطي التأثير العلاجي ولا تسبب أي أضرار جانبية.

محاذير استخدام الشاي الأخضر

كم كمية الكافيين في الشاي الأخضر الموصى بها خلال الحمل؟ إنّ استعمال الشاي الأخضر لعلاج التهاب المعدة يجب أن يكون تحت الإشراف الطبي، ومن أهم التوجيهات الواجب الانتباه لها:

  • الحمل: يكون الشاي الأخضر آمن للمرأة الحامل بمعدل 6 أكواب يوميًّا، واستهلاك أكثر من ذلك قد يكون غير آمنٍ للأم أو الجنين.
  • المرضع: ينتقل الكافيين الموجود في الشاي الأخضر إلى الحليب،لذلك يجب التخفيف من استهلاكه إلى 3 أكواب يوميًّا؛ لما قد يسببه للرضيع من آثار جانبية كمشاكل في النوم وزيادة نشاط الأمعاء.
  • فقر الدم: قد يزيد الشاي الأخضر من فقر الدم لذلك يفضل تجنبه.
  • أمراض القلب: يسبب الكافيين عند استهلاكه بشكل عالٍ اضطرابًا في ضربات القلب.
  • متلازمة القولون العصبي (IBS): لاحتواء الشاي الأخضر على الكافيين فإن الكميات الكبيرة منه قد تسبب الإسهال وتزيده.

يعد الشاي الأخضر آمن خلال الحمل بالكميات الموصى، حيث تصل كمية الكافيين المسموح بها 300 ملغلم.

محاذير استخدام الزنجبيل

هل يمكن تناول الزنجبيل مع الأعشاب الأخرى؟ قبل استعمال الزنجبيل كدواء عشبي في علاج التهاب المعدة، يجب استشارة الطبيب أو الصيدلاني؛ فقد يتفاعل مع بعض الأدوية ويزيد من تفاقم بعض الأمراض المزمنة، ويذكر من أهمّ المحاذير:

  • إن كنت حاملًا أو مرضعًا عليكِ التحدث إلى الطبيب حول الجرعة الآمنة.
  • إن كنت تعاني من مشاكل في تخثر الدم، وخاصةً إن تناولت أدوية عشبية أخرى تؤثر على النزيف، بما في ذلك القرنقل، والثوم، والجينسنغ والكركم.
  • إن كنت تعاني من داء السكري، فقد يسبب الزنجبيل انخفاضًا في سكر الدم.

لا ينصح باستهلاك الزنجبيل كعلاجٍ مع الأعشاب الأخرى، وخاصة لمرضى السكري؛ فاستهلاك الزنجبيل مع الثوم مثلًا قد يؤثر على نسبة السكر في الدم.

محاذير استخدام البابونج

هل استعمال البابونج خلال الحمل آمن؟ عند استعمال البابونج كعلاجٍ لالتهاب المعدة، يجب التأكد من عدم تفاعله مع أي أدوية يتناولها المريض أو أعشاب أخرى قد يستهلكها بشكل متكرر، وهناك بعض الحالات التي يجب فيها عدم استعمال البابونج من أهمها:

  • إن كانت المريضة تعاني من سرطان الثدي، أو المبيض أو سرطان الرحم.
  • وجود أورام ليفية في الرحم.
  • الانتباذ البطاني الرحمي.
  • قد يقلل البابونج من فعالية حبوب منع الحمل، لذلك ينصح باستعمال وسيلة أخرى عند استهلاكه بشكل كبير.

يفضل تجنب استعمال البابونج كعلاج أثناء الحمل فآمنيته غير معروفة، كما أنه ينتقل عبر حليب الثدي، لكن من غير المعروف إن كان يضر الرضيع.[

محاذير استخدام القرفة

هل تؤثر القرفة على مرضى السكري؟ عند استعمال القرفة بجرعات آمنة تصل إلى 0.5- 3 غرام باليوم، لا تظهر أي آثار جانبية خطيرة، لكن الاستهلاك بكميات كبيرةٍ ودون إشراف طبي قد يسبب بعض الضرر، ويذكر من أهم المحاذير:

  • قد تسبب إصابةً أو ضررًا في الكبد؛ لاحتواء القرفة على مادة الكومارين، ولكن ذلك يحدث عند تناول الجرعات الكبيرة لفترة طويلة.
  • أثناء الحمل والرضاعة، استهلاك القرفة مع الطعام يعتبر آمن ولكن يجب استشارة الطبيب لاستعمالها بكميات علاجية.
  • قد تؤثر القرفة على ضغط الدم، لذلك إن كان المريض يريد الخضوع لعملية جراحية يفضل التوقف عن استعمالها قبل أسبوعين.

قد تسبب القرفة انخفاضًا في سكر الدم عند استعمالها لأغراضٍ علاجية، لذلك يجب مراقبة مستوى السكر عند استهلاكها

السابق
علاج فقر الدم بالأعشاب: حقيقة أم خرافة قد تضرك؟
التالي
طرق علاج نقص الألبومين بالأعشاب: حقيقة أم خرافة قد تضرك؟